الآثار الجانبية لأدوية الحموضة

الآثار الجانبية لأدوية الحموضة

الآثار الجانبية لأدوية الحموضة ، يعاني الكثير من الأشخاص من الحموضة المعوية او الحرقان، والتي غالبًا ما تزداد بعد تناول وجبة دسمة.

لكن العلاج السهل عن طريق تناول الأقراص دفع الكثيرين إلى تناوله ، دون أن يدركوا أن له آثارًا سلبية على صحتهم ، إذا تم تناوله بإفراط.

كيف تعمل أدوية الحموضة؟

في حالات الحموضة الشديدة التي تتكرر أكثر من مرتين في الأسبوع ، يلجأ المرضى عادة إلى استخدام مثبطات مضخة البروتون.

التي تثبط إفراز حمض المعدة الذي تفرزه خلايا جدار المعدة عن طريق تثبيط مضخة البروتون.

ويتم استخدام هذه الأدوية لعلاج الحموضة وقرحة المعدة.

لكن ما هو تأثير هذه الأدوية على المدى الطويل؟ هل يمكن أن يسبب لك الأذى؟

اسباب حموضة المعدة

في دراسة حديثة وجد العلماء أن المرضى الذين يتناولون هذه الأدوية لفترات طويلة تتضاعف احتمالية تعرضهم للإصابة بالسرطان، حيث يشتبه العلماء في أن هذه الأدوية تحفز هرمون الجاسترين الذي يساعد على إفراز العصارة الهضمية وهو ما يحفز نمو الخلايا السرطانية.

ولا ينصح باستخدام هذه الأدوية لفترات طويلة، لكن توافرها بسهولة في الصيدليات وصرفها دون تذكرة علاجية (روشتة) يشجع البعض على تناولها دون الرجوع للطبيب، وهو ما يجعل المخاوف تتزايد خاصة مع ربط عدد من الأبحاث الحديثة لاستخدام هذه الأدوية لفترات طويلة بعدة أمراض، نذكر منها على سبيل المثال :

  • الخرف
  • النوبات القلبية
  • مشاكل الكلى
  • زيادة احتمالية الإصابة بسرطان المعدة.

وبالإضافة إلى هذه الأضرار المحتملة التي قد تحدث على المدى البعيد، فهناك آثار جانبية أخرى تنتج عن استخدامها على المدى الطويل ومنها:

  • انخفاض حامضية المعدة، وهو ما يؤدي لنمو الميكروبات التي تتسبب في أعراض، مثل :الإسهال.
  • عسر الهضم المزمن.
  • التأثير على امتصاص الجسم للفيتامينات.

تجنب الآثار الجانبية لأدوية الحموضة

  • لا تفرط في استخدام هذه الأدوية ، حيث يوصى بتناولها لمدة لا تتجاوز أسبوعين.
  • توقف عن تناوله إذا لاحظت آثارًا جانبية مثل: الإسهال أثناء تناوله.
  • اللجوء إلى استشارة الطبيب إذا لم يلاحظ أي تحسن.
  • لا تكرر الدواء بدون استشارة الطبيب.

نصائح لتجنب الحموضة والتخلص منها

  • راقب معدتك وتعرف على الأطعمة التي تسبب الحموضة ، لأن هذا يختلف من شخص لآخر.
  • مضغ قطعة من العلكة تساعد على إفراز اللعاب الذي يعمل على تحييد الحموضة وتقليل تأثير الحموضة. كما أنه يحفز المعدة على نقل محتوياتها إلى الأمعاء الدقيقة.
  • تجنب النوم مباشرة بعد الأكل ، حيث يوصي الأطباء بالانتظار لمدة ثلاث ساعات على الأقل قبل النوم بعد الأكل.
  • حافظ على رفع الجذع العلوي قليلاً في البداية ، من خلال الاستراحة على بعض الوسائد تحت الرأس والظهر.
  • تجنب التدخين وحاول الإقلاع عنه إذا كان الشخص مدخنًا.
زر الذهاب إلى الأعلى