الهي ليس للعشاق ذنب كلمات

الهي ليس للعشاق ذنب

تعتبر قصيدة الهي ليس للعشاق ذنب ، من أكثر الكلمات التي أثارت جدلا كبيرا بسبب جرأة كلماتها و التي أكد البعض أنها أقرب ما تكون للفكر الصوفي ولكن الغريب أيضا أن كاتب كلمات هذه الأبيات هو رجل وجه إليه اتهام صريح بالزندقة لدرجة أن العلماء قد أفتوا بجواز قتله واستباحة دمه، إنه “الحلاج الحسين بن منصور ” ، أمر بقتله عام 309 هجري في الرابع والعشرين من شهر ذي القعدة، ولكن الرجل كان كثيرا ما يدعي أنه يتبع الصوفية مما جعل الناس يختلفون في أمره وانتمائه وفكره، ولكن قضي الأمر بإهدار دمه واتهامه بالإلحاد.

الهي ليس للعشاق ذنب كلمات

ياقوم اذني لبعض الحي عاشقة
والأذن تعشق قبل العين احيانا
والعشق هو الحب الشديد والتعلق

اذا مالنا وللعشق ونهايته التلف، تعالوا نتأمل هذه الابيات:

إلهي ليس للعشاق ذنب
ولكن أنت تبلو العاشقينا
فتخلق ذو وجه جميل

به تسبى قلوب الناظرينا
وتأمرنا بغض الطرف عنهم
كأنك ما خلقت لنا عيونا

أنا من أهوى ومن أهوى أنا
نحن روحان حللنا بدنا
فاذا أبصرته ابصرتني
واذا ابصرته ابصرتنا

وقد أورد ابن الخطيب صاحب تاريخ بغداد، قصيدة في غاية الجودة يقول فيها:

من سارروه وأبدي كل ما ستروا
ولم يراع اتصالا كان غشاشا
اذا النفوس أذاعت سر ما عملت
فكل ما خلته من عقلها حاشا
من لم يصن سر مولاه وسيده
لم يأمنوه على الاسرار ما عاشا
وعاقبوه على ما كان من زلل
و أبدلوه مكان الانس ايحاشا
وجانبوه فلم يصلح لقربهم
لما رأوه على الاسرار نباشا

زر الذهاب إلى الأعلى