بعد الاربعين كيف تحافظ على صحتك

للرجال من تجاوز منهم الاربعين

بعد الاربعين والصحة اللازمة

بعد الاربعين ، غالبًا ما تصبح عوامل الهدم في الجسم، أكثر من عوامل البناء، مما يستلزم أن تعامله برفق أكثر، وتتبع إستراتيجيات معيّنة في الحفاظ عليه، حتى لا يخذلك، أو يتخلّى عنك مبكرا، أو يقودك لنفق المرض المظلم , اعلم جيداً ان مشكلتك هي مشكلة الكثير والذي يتحمسون ثم يتراجعون , ممل , روتين , تعب , …الخ

يقال ان درهم وقاية خير من قنطار علاج

لا يمكن أن يكون هذا القول المأثور أكثر صحة عندما يتعلق الأمر بالشيخوخة وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض مزمنة. يمكن أن تساعد التغييرات البسيطة في حياتنا اكثر صحة في الأربعينيات من العمر مع تقليل مخاطر قد تعرضك لمشاكل صحية خطيرة في المستقبل كضغط الدم وأمراض القلب والسكري والتهاب المفاصل.

حتى نكون اكثر وضوح , الكثير منا يهمل صحته فيما قبل الاربعين وبحلول الوقت الذي وصلنا فيه إلى الأربعينيات من العمر ، يمكن أن يبدأ هذا الإهمال في التراكم. ولا يقتصر التمتع بالصحة على الحد من المخاطر على المشكلات الصحية فحسب ، بل يتعلق أيضًا بالشعور بما تبقى لديك من صحة.

المحافظة والابقاء على صحتك في الاربعين

يقولون إن الوقت لم يفت أبدًا للحصول على الصحة واللياقة البدنية ، وهذا صحيح. لدينا بعض النصائح لمساعدتك في التمتع بصحة جيدة والحفاظ عليها خلال الأربعينيات من العمر ، ووضع عادات إيجابية في الخمسينيات والستينيات من العمر وما بعدها (اعطك الله العمر كله وانت بافضل حال وصحة وعافية).

اليك ارشادات ونصائح وتحمل الحقائق فانا مثلك تماماً

التغييرات في صحتك

ها انت بلغت الاربعين من العمر , الان قيّم نفسك عن مدى صحتك ولياقتك البدنية. ربما تكون قد أهملت رفاهيتك في العشرينات من عمرك الذي لا يقهر أو اكتشفت للتو في الثلاثينيات.

لذا الآن هو وقت رائع للمضي قدمًا في المسار الصحيح. في كثير من الأحيان ، عندما نكون أصغر سنًا ونشعر بصحة جيدة ، نتخلى عن الفحوصات الروتينية ، مما يعني أن الحالات المزمنة – ارتفاع ضغط الدم ، والسكري من النوع الثاني ، وارتفاع الكوليسترول ، والسمنة – يمكن أن تتسلل إلينا على ما يبدو دون أن نهتم او نحس بها وتجد نفسك شاب لكن جسمك لا تراه كيف يتاثر من تلك الامراض الذي لا تلتفت لها وتحسب انها مجرد وعكة او تغير جو او جسمك منهك من التعب.

عندما تجد نفسك تبدأ بتكبير النص في الهاتف وترفع صوت التلفاز وتتألم مفاصلك باعتقادك انه موجة برد دخلت !! فاعلم انه وجب عليك ان تراجع صحتك جيداً.

الصحة والتغذية

مع تقدمنا في العمر ، يبدأ التمثيل الغذائي لدينا في التباطؤ ونصبح أكثر عرضة للإصابة بحالات صحية مزمنة. أفضل طريقة لتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب وارتفاع الكوليسترول والسكري والحالات الصحية الأخرى هي الحفاظ على وزن صحي.

يمكنك الحفاظ على وزن صحي من خلال ممارسة الرياضة بانتظام واتباع نظام غذائي صحي للقلب غني بالفواكه والخضروات والبروتينات الخالية من الدهون والدهون الصحية والتحكم في الحصص .3 لدينا مجموعة من الوصفات الصحية واللذيذة إذا كنت بحاجة إلى مكان أو مجرد مصدر إلهام.

اجراء الفحوصات الطبية

نظرًا لأن منتصف العمر هو الوقت الذي تبدأ فيه العديد من الأمراض المزمنة في الظهور ، مثل داء السكري من النوع الثاني ، وارتفاع ضغط الدم ، وسرطان القولون ، فمن المهم مواكبة الفحوصات والفحوصات الموصى بها.

يمكن أن تساعد الفحوصات السنوية في اكتشاف أي مشاكل محتملة في وقت أقرب – عندما يكون من الأسهل علاجها عادةً وليس لاحقًا .

يمكنك أنت وطبيبك أيضًا تتبع الأرقام المهمة وما تعنيه لصحتك ، مثل ضغط الدم ومستويات الكوليسترول في الدم وسكر الدم ووزن الجسم.

أثناء اختبارات الفحوصات السنوية ، تأكد من طرح الأسئلة المهمة على الطبيب

  • ما الفحوصات أو الاختبارات التي يجب أن أحصل عليها؟
  • هل أنا في وزن صحي؟
  • كيف يمكنني تحسين صحتي العامة؟
  • ما هي مخاطر إصابتي بأمراض القلب أو السكتة الدماغية؟
  • كيف يؤثر تاريخي على مخاطر إصابتي بالأمراض أو السرطان؟

نصائح لصحة القلب

هناك العديد من عوامل الخطر لأمراض القلب ، مثل زيادة الوزن والإصابة بداء السكري والتدخين وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم. الخبر السار هو أن هناك طرقًا يمكنك من خلالها تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب.

لدينا بعض الممارسات الصحية اليومية لجعل قلبك أكثر سعادة وصحة :

تمرن بانتظام

وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها ، يعيش الأشخاص الأكثر نشاطًا بشكل عام أطول ويكونون أقل عرضة للإصابة بمشاكل صحية مثل أمراض القلب والسكري من النوع الثاني والسمنة وبعض أنواع السرطان. لتبدأ في عيش حياة أكثر نشاطًا.

تظهر بعض الأبحاث أن زيادة النشاط البدني لاحقًا في الحياة لها نفس النتائج في تقليل مخاطر الإصابة ببعض أنواع السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية مثل أولئك الذين كانوا نشطين طوال حياتهم .

إذا كنت جديدًا في ممارسة الرياضة ، فهناك بعض الأشياء التي يجب مراعاتها في عمر الاربعين واتبع ملاحظاتي:

  • تاكد من الطبيب ان جسمك مستعد للتمارين الرياضية.
  • ابدأ ببطء ففي العجلة الندامة.
  • مارس تمارين التوازن.
  • رفع الأثقال وكذلك القيام بتمارين القلب.

الحد من التوتر

الإجهاد هو جزء طبيعي من الحياة. لكن الكثير من التوتر يمكن أن يكون ضارًا بقلبك. وفقًا لجمعية القلب العالمية، “قد يؤدي الإجهاد المزمن إلى ارتفاع ضغط الدم ، مما قد يزيد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية.” هناك بعض الطرق البسيطة التي يمكنك من خلالها تقليل التوتر ودعم قدرتك على التعامل مع التوتر:

  • قضاء بعض الوقت مع العائلة والأصدقاء
  • ممارسة رياضة جداً خفيفة
  • تناول المكملات (تحدث مع طبيبك)
  • قلل من المنبهات (الشاي والقهوة وتوابعها)
  • خذ دروس اليوجا
  • مارس التأمل اليقظ

تناول طعام صحي

كما ذكرنا سابقًا ، فإن اتباع نظام غذائي صحي له فوائد عديدة مثل مساعدتك في الحفاظ على وزن صحي وتقليل مخاطر العديد من الحالات الصحية المزمنة. قد تعتقد أن اتباع نظام غذائي صحي يعني وجبات مملة وخفيفة.

لكن النظام الغذائي الصحي للقلب يجب أن يشتمل على:

  • الخضروات والفواكه
  • البروتينات الخالية من الدهون
  • كل الحبوب
  • صوديوم أقل
  • الدهون الصحية

لا تدع التقدم في السن يضغط عليك – مع اتباع العادات الصحيحة ، يمكنك تحقيق أقصى استفادة من الأربعينيات وما بعدها! وإذا كنت تبحث عن المزيد من النصائح الصحية المستهدفة ، فاطلع على نصائحنا الصحية للنساء والرجال في الأربعينيات من العمر.

زر الذهاب إلى الأعلى