هل تبييض الاسنان بالليزر له اضرار؟

تبييض الاسنان

تعتمد عملية تبييض الأسنان بالليزر على تنشيط المادة الفعالة الموجودة في جل التبييض، وهي بيروكسيد الهيدروجين بواسطة ضوء الليزر، للحصول على أسنان أكثر بياضًا 10 مرات من الأسنان الطبيعية.

كيف تتم عملية تبييض الأسنان بالليزر؟

  • يزيل طبيبك الجير الموجود على أسنانك وينظفه.
  • يغطي الشفاه واللثة بمعجون لحمايتها من جل التبييض، ويغطي أيضًا العينين بالنظارة لحمايتها من أشعة الليزر.
  • يغطي الأسنان بجل التبييض الذي يحتوي على 15-30% من بيروكسيد الهيدروجين، ثم يسلط أشعة الليزر والتي تنشط ماء الأوكسجين لتخترق طبقة المينا، فتحصلي على أسنان أكثر بياضًا ولمعانًا.

مخاطر تبييض الاسنان بالليزر

حساسية الأسنان قد تسبب هذه العملية حساسية لأسنانك خاصة للسوائل الباردة والساخنة، أو تزيد منها بسبب جل التبييض، ولكن يمكن التغلب عليها باستخدام المعجون الذي يحتوي على نترات البوتاسيوم وفلوريد الصوديوم بعد التبييض.

  1. الإصابة بالتهاب الأغشية المخاطية
    يسبب بيروكسيد الهيدروجين التهابات وتقرحات في الأغشية المخاطية (الشفاه، اللسان، اللثة، الأغشية المبطنة للخدود)، لكنه يزول في خلال 48 ساعة، أما إذا استمرت هذه الالتهابات، فيجب عليكِ مراجعة طبيبك فورا.
  2. احتمال تغير اللون
    تجنبي بعض المأكولات والمشروبات خلال 48 ساعة بعد عملية التبييض، كالقهوة والمشروبات الغازية التوت والبرتقال والكرز، لمنع تغير اللون.
  3. ضعف طبقة المينا
    قد تصيب هذه العملية طبقة المينا بالضعف والتليف، ما يزيد من فرصة الإصابة بتسوس الأسنان.
  4. الشعور بآلام حادة
    عند الشعور بألم شديد في الأسنان بسبب اختراق محلول التبييض لأعصاب الأسنان، عليكِ في هذه الحالة مراجعة طبيبك.
زر الذهاب إلى الأعلى