هل تعلم ما عقوبة قوم لوط

هل تعلم ما عقوبة قوم لوط

لقد قص علينا القرأن الكريم بعض القصص والعبر لمن كان قبلنا ، فمنها الصالح نأخذة أسوة حسنة ونحاول أن نتعلم من الدروس المستفادة بة مثل قصة سيدنا يوسف وأن ابتلاه الله تعالي بكل هذة المحن ومع ذلك صبر وشكر حتي عوضة الله وقصة سيدنا محمد بالطبع صل الله علية وسلم وبعض القصص الاخري المفيدة ، وهناك أيضاً بعض العبر التي يجب أن نتجبنها بشكل كامل مثل ما فعلة فرعون وقوم لوط ، فياتري ماهي عقوبة قوم لوط.

قصص وعبر في القرأن

كما قلنا لكم فلكل عبرة او قصة لك أن تتعلم منها الأشياء الجيدة وتحاول أن تفعلها مثل صبر أيوب علية السلام وعندما إبتلي الله سيدنا يونس وهو في بطن الحوت ثم ألهمة الإستغفار كي ينجو من محنتة هذة ، واما العبر التي يجب أن نبتعد عنها ونقوم بإجتنبها مثل قصة فرعون الذي أرغم قومة لعبادتة من دون الله وظل علي هذا الحال حتي الممات فهو يأتي يوم القيامة يتقدم قومة في النار كما كان يتقدمهم في الدنيا ، وقوم لوط والافعال المشينة التي فعلوها لهم عقوبات كبيرة.

عقوبة قوم لوط عليه السلام

نتيجةً لمعاندة قوم لوط له وإصرارهم على الفواحش التي يرتكبونها أنزل الله تعالى عليهم عقاباً شديداً عظيماً من جنس ذنبهم العظيم الذي كانوا عليه، فأرسل الله تعالى عليهم صَيحةً قلبت القرية وجعلت عاليها أسفلها، وأمطرت السماء عليهم بحجارةٍ من سجيل فهلكوا، كما قال الله تعالى في عقوبتهم: (فَأَخَذَتْهُمُ الصَّيْحَةُ مُشْرِقِينَ (73) فَجَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ حِجَارَةً مِّن سِجِّيلٍ)، ونجَّى الله تعالى نبيّه لوطاً -عليه السلام- وأهله إلا زوجته التي كانت كافرةً بدعوته، كما في قول الله تعالى: (فَأَنجَيْنَاهُ وَأَهْلَهُ إِلَّا امْرَأَتَهُ كَانَتْ مِنَ الْغَابِرِينَ) وبقيت آثار ما حلَّ بقوم لوطٍ من العذاب شاهدةً على شنيع فعلتهم، وعبرةً لكلِّ من بعدهم بأنَّ لارتكاب الفواحش والنّزوع عن الفطرة السليمة التي فطر الله النَّاس عليها عاقبةً وخيمةً وعقوبةً عظيمةً في الدنيا والآخرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى